لينة الأمي&

Ù„&Ug - ‫ياسمين جابر‬ ‫كل يوم لينة الميرة السعودية تصحو الساعة السابعة‬

Info iconThis preview shows page 1. Sign up to view the full content.

View Full Document Right Arrow Icon
This is the end of the preview. Sign up to access the rest of the document.

Unformatted text preview: ‫ياسمين جابر‬ ‫كل يوم لينة الميرة السعودية تصحو الساعة السابعة‬ ‫صباحا ً لكن يوم عيد ميلدها تصحو الساعة السادسة صباحاً‬ ‫لن عيد ميلدها في رايها اليوم المفضل و في السنة‬ ‫الماضية عيد ميلدها كان قصة كبيرة في الخبار لن لينة‬ ‫كان عندها اثنان وعشرون سنوات و والدها أراد أن ستزوج‬ ‫لينة هذا اليوم و لذلك عمل برنامج لها والبرنامج كان عام‬ ‫و كل الرجال الذين دخلوا كان لزم يعملون للحصول على‬ ‫لقلبها و الرجل الحسن راح سيزوج الميرة لكن كل‬ ‫الرجال في البرنامج في رأي لينة ما كانوا جيدون و ليس‬ ‫لهم مستقبل و هي رفضت كلهم و ذهبت إلى غرفتها لنها‬ ‫كانت زعلنة لكن في غرفتها كان هدية وفي الهدية كانت‬ ‫رسالة من رجل اخر اسمه خالد و الرسالة قالت "اسمي‬ ‫خالد انا أشعر بالخجل و بفضل ذلك ما دخلت في البرنامج‬ ‫لكن أنا أحب أن أتعرف عليك لني أفكر أنتي مثلي و أنا‬ ‫في السنة الخرة و حاتخرج من الجامعة لحاعمل دكتور و‬ ‫أحب أن العب رياضات و أقرأ و أسافر و انا عاطفي و أريد‬ ‫علقة جميلة!" و بعد أن قرأت لينة الرسالة هي عرفت هو‬ ‫!الرجل له‬ ...
View Full Document

This note was uploaded on 10/24/2009 for the course ARA Arabic II taught by Professor Laila during the Fall '09 term at University of Texas at Austin.

Ask a homework question - tutors are online