32181 - ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬...

Info iconThis preview shows page 1. Sign up to view the full content.

View Full Document Right Arrow Icon
This is the end of the preview. Sign up to access the rest of the document.

Unformatted text preview: ‫بسم الله الرحمن الرحيم‬ ‫وقل اعملوا فسيرى الله‬ ‫عملكم ورسوله والمؤمنون‬ ‫وبائيات‬ ‫اللتهاب الكبدي‬ ‫الفيروسي‬ ‫إعداد‬ ‫د .سمير محمد بهنسي‬ ‫استشاري حميات / استشاري وبائيات‬ ‫‪E-mail: [email protected] ‫يطلق تعبير اللتهاب الكبدي على‬ ‫مجموعة واسعة من الحالت الكلينيكية‬ ‫تتراف مق م مع حدوث تغيرات مرضية‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫تصيب الكبد ناجمة عن تعرضه لعديد من‬ ‫العوامممل الممرضممة و التممي تمثل‬ ‫الفيروسات الجزء العظم منها.‬ ‫و يتم تقسيم التهاب الكبد تبعا لمعايير‬ ‫سريرية و كيميائية و تشريحية مرضية‬ ‫يدل تعمبير التهاب الكبمد الحاد على‬ ‫حدوث نخمر فمي الخليما الكبديمة مع‬ ‫اسمتجابة التهابيمة و خلمل فمي وظائف‬ ‫الكبد و ل تتجاوز مدته ستة أشهر و قد‬ ‫ينتهي اللتهاب الكبدي الحاد بشفاء‬ ‫الكبد و عودة حالته إلى الوضع الطبيعي‬ ‫أو تتردى الصمابة سمريعا نحمو النخر‬ ‫الشاممل مؤديمة إلمى الوفاة أو يتطور‬ ‫اللتهاب الحاد نحمو الزمان الذي يعني‬ ‫مسببات اللتهاب الكبدي الحاد‬ ‫1- الصابة الفيروسية ‪Viral Hepatitis‬‬ ‫.‪a‬‬ ‫فيروسمات متخصمصة فمي إصمابة الكبد‬ ‫مثل: ‪,A,B,C,D,E,G‬‬ ‫.‪b‬‬ ‫فيروسات غير مخصصة لصابة الكبد و‬ ‫لكنهما تص ميبه خلل إصابتها لعضاء‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫الجسمم الخرى مثمل :‬ ‫ططططط طططططط طططططط‬ ‫‪Herpes simplex‬ط الحصبة اللمانية ‪Rubella‬‬ ‫2- الصابة البكتيرية ‪Bacterial Hepatitis‬‬ ‫3- الصابة بالملتويات‬ ‫‪hepatitis‬‬ ‫‪Spirochetal‬‬ ‫ططط: ططط طططططططط ‪ Leptospirosis‬طططططط ططططططط‬ ‫‪Relapsing fever‬‬ ‫4-الصابة بالوالي )الطفيليات(‬ ‫‪Protozoal Hepatitis‬‬ ‫ططط: ططط طططططططط طططططط‬ ‫‪Hepatic Amebiasis‬‬ ‫5- السموم و الدوية ‪Toxic hepatitis‬‬ ‫يمكن تقسيم فيروسات التهاب الكبد طبقا لطرق‬ ‫نقل العدوى‬ ‫إلى مجموعتين :‬ ‫المجموعمة الولمى تنتقل العدوى بها عن الطريق‬ ‫المعوي‬ ‫)البرازي الفموي( مثل فيروسات:‬ ‫‪A, E, F‬‬ ‫المجموعة الثانية تنتقل العدوى بها عن طريق الدم‬ ‫و مشتقاته مثل فيروسات:‬ ‫‪B, D, C, G‬‬ ‫و يطلق عليه أيضا اللتهاب الكبدي الوبائي أو‬ ‫التهاب الكبد المعدي أو اليرقان الوبائي.‬ ‫و هو واسع النتشار على مستوى العالم و‬ ‫تحدث الصابة به بشكل إفرادي أو على شكل‬ ‫وافدات صمغيرة أمو جائحات وبائية و المرض‬ ‫أكثر انتشارا في بلدان العالم النامية و الفئات‬ ‫الكثمر تعرضما لخطمر العدوى همم : مخالطو‬ ‫تتراوح فترة حضانمة المرض ممن أسبوعين‬ ‫إلمى سمبعة أسمابيع و تظهمر العراض على‬ ‫شكمل ارتفاع فمي درجة الحرارة وغثيان‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫وقيمء وآلم بالبطمن يعقبها ظهور اليرقان‬ ‫وقد يحدث المرض بدون أعراض أو بأعراض‬ ‫خفيف مة ف مي س من الطفولة وتزداد شدة‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫العراض بتقدم عمر الشخص المصاب.‬ ‫و يطلق عليه أيضا التهاب الكبد الوبائي بغير‬ ‫الفيروسم‪ A‬أو ‪ ، B‬و التهاب الكبد البرازي‬ ‫الفموي بغير الفيروس ‪ A‬أو ‪.B‬‬ ‫و تحدث الصمابة بشكمل إفرادي أمو وبائي و‬ ‫بالخمص فمي البلدان ذات المسمتوى الصحي‬ ‫المتدني مثل الهند و بورما و يعتبر البالغون‬ ‫وتتراوح فترة حضان ة المرض م ن أسبوعين‬ ‫إلمى سمتة أسمابيع و العراض تشبه أعراض‬ ‫الصمابة بفيروس التهاب الكبمد ‪ A‬إل أن‬ ‫الصابة ف ي النساء الحوام ل غالب ا ما تكون‬ ‫شديدة و تؤدي إلمى نسمبة وفيات قمد تصل‬ ‫إل مى‬ ‫02 %‬ ‫في‬ ‫بعض الحيان، ويعتمد‬ ‫التشخيمص المعملمي علمى تعييمن الجسام‬ ‫الوقاية من فيروسات التهاب‬ ‫الكبد المنقولة معويا‬ ‫أول: الوقاية الولية‬ ‫1( التثقيمف الصمحي للعاممة و كذلمك تلميذ‬ ‫المدارس ع ن اس تخدام الس اليب الصحية‬ ‫في الحياة اليومي مة و اتباع أساليب‬ ‫م‬ ‫النظافمة الشخصمية ممع التشديمد على‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫العنايمة بغسمل اليديمن بعمد التمبرز و قبل‬ ‫تناول الطعام و كذلمك التخلمص الممن من‬ ‫الفضلت.‬ ‫2( الهتمام بمد شبكات مياه الشرب‬ ‫الص الحة و معالج ة المياه معالج ة صحية و‬ ‫كذلك إنشاء شبكات الصرف الصحي.‬ ‫5( تشديمد الرقابمة الصمحية على دور رياض‬ ‫الطفال و المدارس، و عند ظهور حالة أو‬ ‫أكثمر ممن اللتهاب الكبدي ‪ A‬بين الطفال‬ ‫في إحدى دور رياض الطفال يجب‬ ‫تحص ين جمي ع الطفال به ا و كذل ك جميع‬ ‫العاملين على الفور بالمصل الواقي ‪ IG‬و‬ ‫أيضمما المخالطيممن السريين للحالت،‬ ‫والجرعة المعتادة للمصل الواق ي ‪ IG‬هى:‬ ‫20.0 ‪ ml‬لكل كيلو جرام من وزن الجسم أو‬ ‫‪ml‬‬ ‫2 ‪ ml‬للبالغين وتؤخذ حقنا بالعضل.‬ ‫‪ml‬‬ ‫6( يفضمل تطعيمم المسمافرين إلمى المناطق‬ ‫المتوطمن بهما المرض بطعمم ضد اللتهاب‬ ‫الكبدي ‪ A‬أو تحصينهم بالمصل الواقي ‪IG‬‬ ‫7( كذلمك يفضمل تطعيمم الفئات الكثر‬ ‫تعرضا لخطر العدوى خاصة الطفال‬ ‫الذيمن يعيشون في مجتمعات ذات‬ ‫معدلت عاليمة للصمابة بالفيروس ‪A‬‬ ‫وكذلك العاملين بالمختبرات المعنية‬ ‫بأبحاث الفيروس ‪ A‬و المصابين‬ ‫بأمراض الكبمد المزمنمة و المدمنين‬ ‫بالحقن.‬ ‫ثانيا: الوقاية الثانوية‬ ‫1( إبلغ السمملطات الصممحية المختصة‬ ‫بالحالت.‬ ‫2( عزل المريمض منمذ بداية المرض و لمدة‬ ‫أسبوع بعد ظهور اليرقان و تجنب التماس‬ ‫الجسدي معه وتخصيص حاجياته الشخصية‬ ‫والتعاممل ممع المخلفات بعنايمة والتخلص‬ ‫منه ما بأس ماليب ص محية م مع العل مم بإن‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫الفيروس يتأثممر بالغليان أو التعرض‬ ‫للفورمالي ن أ و الكلوري ن أو الشعاع فوق‬ ‫البنفسجي.‬ ‫4( عمل التقصي الوبائي اللزم لتحديد‬ ‫مصمدر العدوى والبحمث عن حالت‬ ‫أخرى كذلممك حصممر المخالطين‬ ‫وترصدهم لكتشاف أى حالت تظهر‬ ‫مم واتخاذ الجراءات الوقائية‬ ‫بينهم‬ ‫المناسبة.‬ ‫ويطلمق عليمه أيضما التهاب الكبمد المصلي‬ ‫والتهاب الكب ممد بالمس ممتضد السترالي‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫واليرقان المصلي والفيروس من نوع ‪ DNA‬و‬ ‫يحتوي علمى ثلثمة مسمتضدات : المستضد‬ ‫السمطحي ‪ HBsAg‬والمستضد اللبي ‪HBcAg‬‬ ‫والمسمتضد ‪ , HbeAg‬وهو منتشر في شتى‬ ‫بقاع العالم وتقدر منظمة الصحة العالمية أن‬ ‫والص ابة غالبما مما تحدث بشكل إفرادي‬ ‫والفئات الكثمر تعرضما لخطر العدوى‬ ‫هم: الشركاء الجنسيون والمخالطون‬ ‫المنزليون للمصابين بالفيروس ومدمنو‬ ‫المخدرات الذيمن يتشاركون المحاقن‬ ‫واللواطيون ومتعددو العلقات الجنسية‬ ‫والعاملون‬ ‫ممي‬ ‫فم‬ ‫ممن‬ ‫المهم‬ ‫الطبية،‬ ‫و تنتقل العدوى عن طريق :‬ ‫1- نقل الدم و مشتقاته‬ ‫2- المحاقن واللت الجراحية الثاقبة للجلد‬ ‫والملوث ة بالدم أ و سوائل الجسم المختلفة‬ ‫) يوجد الفيروس في معظم سوائل الجسم‬ ‫كاللعاب وسمائل النخاع الشوكمي والسائل‬ ‫البلوري والمنمي والفرازات المهبلية ( و‬ ‫وتتراوح فترة الحضانة من شهر ونصف إلى‬ ‫ستة أشهر وقد تقصر إلى أسبوعين فقط ول‬ ‫مة كممبيرة من‬ ‫مد التعرض لجرعم‬ ‫سيما بعم‬ ‫الفيروس، والعراض تحدث عادة بصورة‬ ‫متسللة على هيئة فقدان للشهية وإحساس‬ ‫غيمر محدد بعدم الرتياح بمنطقمة البطن‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫وغثيان وقيء وأحيانا آلم بالمفاصل وطفح‬ ‫وعل مى خلف فيروس التهاب الكب مد ‪ A‬فإن‬ ‫م‬ ‫الصمابة بفيروس ‪ B‬تسبب أنواعا عدة من‬ ‫أمراض الكبد المزمنة التي تتطور نحو التشمع‬ ‫والورام السرطانية، وتتطور الصابة إلى حالة‬ ‫الزمان بنسمبة قمد تصمل إلمى 02 % من بين‬ ‫المصمابين بالفيروس ، وتدل البحاث على أنه‬ ‫كلمما حدثمت الصمابة فمي سمن مبكرة كلما‬ ‫أرتفعمت نسمبة حدوث الزمان فمثل المواليد‬ ‫مف الفيروس المسبب لللتهاب‬ ‫مم كشم‬ ‫تم‬ ‫الكبدي ‪ C‬عام 9891 كى يتوضح ما كان يعرف‬ ‫سابقا بالتهاب الكبمد بغيمر الفيروس ‪ A‬و ‪B‬‬ ‫والفيروس ممن نوع ‪ RNA‬و حتى الن تم‬ ‫اكتشاف 6 أنماط و ما يربو على 09 تحت‬ ‫أنماط مختلفة.‬ ‫والتهاب الكبد ‪ C‬واسع النتشار على مستوى‬ ‫العالمم و تقدر منظممة الصمحة العالميمة أن‬ ‫حوال مي 3% من سكان العالم مصابون‬ ‫بالفيروس و أمن مما يربمو على 071 مليون‬ ‫شخص أصبحوا من الحالت المزمنة و يتراوح‬ ‫معدل انتشار الصمابة بالفيروس ممن صفر‬ إلمى حوالمي 27 % بين السكان في مختلف‬ ‫بلدان العال مم ، و الفئات الكث مر تعرضا‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫وأيضما تتشابمه طرق نقمل العدوى بمثيلتها‬ ‫للفيروس ‪ B‬إل أن نقل الدم ومشتقاته يمثل‬ ‫الجان مب العظ مم م من طرق نقل العدوى‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫للفيروس ‪ ، C‬أما انتقال العدوى عن طريق‬ ‫مل كثيرا من‬ ‫مبة أقم‬ ‫مس فتحدث بنسم‬ ‫الجنم‬ ‫الفيروس ‪ B‬إل في حالت الممارسات الغير‬ ‫طبيعي مة فتزداد الفرصة لنقل العدوى،‬ ‫م‬ ‫وانتقال الفيروس من الم إلى الجنين نادرا‬ ‫ما يحدث إل أمن الفرصمة تزداد عند وجود‬ ‫عدوى مرافقممة بفيروس عوز المناعة‬ ‫المكتسبة ) اليدز (.‬ ‫وتتراوح فترة الحضانمة ممن أسمبوعين إلى‬ ‫ستة أشه ر، وتتشاب ه العراض إل ى ح د كبير‬ ‫مع أعراض الصابة بفيروس ‪ B‬إل أن حدوث‬ Distribution of HCV seropositive male cases by shaving beard at barbershop. 14% 86% Usually None Distribution of HCV seropositive cases by promiscuous water drinking 16% 84% Common None 60 50 21.2% 40 17.1% 30 20 Num ber of cases Distribution of HCV seropositive cases by associated chronic diseases 50.7% 80 70 e as se di c ni es ro as ch se No di in sk ic on a hr C hm st la ia ch es on as Br se di ic at re lu ai um he f al en R R ic at is tit ys s litu el p he al ec ol ch n io ns rte ic on hr pe Hy C m om s te os st hi be ia Sc D fib s ro is Chronic disease 2.1% 2.7% 2.1% 1.4% 3.4% 3.4% 10 0 ‫وعلمى الرغمم ممن أمن أكثمر ممن 09 % من‬ ‫المصابين بالفيروس ‪ C‬ل تظهر عليهم أى‬ ‫أعراض أوليمة للمرض إل أمن نسمبة كبيرة‬ ‫تتراوح مما بيمن 05 – 58 % منهم تتطور‬ ‫58‬ ‫حالتهمم إلمى الزمان وعلمى مدى فترة قد‬ ‫تصل إلى عشرين عاما تتطور حالة حوالي‬ ‫05 % من هؤلء المرضى المزمنين إلى‬ ‫التشمع الكبدي و الورام السرطانية.‬ ‫ويعتمد التشخيص المعملي على تعيين‬ ‫الجسام المضادة للفيروس أو تعيين ‪HCV‬‬ ‫‪HCV‬‬ ‫‪ RNA‬وتنتقل العدوى من الشخاص‬ ‫‪RNA‬‬ ‫المصمابين بالفيروس إلمى الخريمن قبل‬ ‫ظهور العراض عليهمم بأسمبوع أمو أكثر و‬ ‫ويطل مق علي مه أيض ما التهاب الكب مد دلتا ، و‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫الفيروس ممن نوع ‪ RNA‬و لكنه فيروس ناقص‬ ‫يتكون ممن مسمتضد وحيمد همو المسمتضد دلتا‬ ‫‪ HDAg‬في غلف‬ ‫من‬ ‫المستضد السطحي‬ ‫لفيروس التهاب الكب د ‪ B‬و الفيروس ل يستطيع‬ ‫مهاجممة خليما الكبمد بمفرده ولكنمه يحتاج دوما‬ ‫إلمى وجود الفيروس ‪ B‬حتى يكمل التكاثر و‬ ‫الصابة تحدث بشكل وبائي بين الشخاص الكثر‬ ‫تعرضا للصابة بالتهاب الكب د ‪ B‬وبالخص مدمني‬ ‫المخدرات بالحقن واللواطيين ، ويتوطن المرض‬ ‫في روسميا و رومانيما وجنوب إيطاليما وأفريقيا‬ ‫وأمريكا الجنوبية.‬ ‫وطرق نقمل العدوى همى ذاتها للفيروس ‪،B‬‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫وتتراوح فترة الحضانمة مما بيمن أسمبوعين إلى 8‬ ‫الوقاية من فيروسات التهاب‬ ‫الكبد المنقولة عن طريق الدم‬ ‫أول: الوقاية الولية‬ ‫1( التمنيمع باسمتخدام الطعمم ضد اللتهاب‬ ‫الكبدي ‪ B‬ويوجمد منمه نوعين : الول‬ ‫مس تخلص م ن مص ل الشخاص اليجابيين‬ ‫للمستضد السطحي ‪ HBsAg‬و النوع الثاني‬ ‫الكثمر شيوعما مصمنع بالخمائمر بواسطة‬ ‫الهندسة الوراثية و يعتبر طفرة كبيرة في‬ ‫الوقاية من اللتهاب الكبدي ‪ ،B‬ولقد أصبح‬ ‫التطعيممم ضممد اللتهاب الكبدي ‪ B‬من‬ ‫التطعيمات الجبارية التي تعطى للطفال‬ ‫في معظمم بلدان العالمم ممما أثممر عن‬ ‫إقلل معدلت المرض عالمي ما، و يتم‬ ‫م‬ ‫تطعيمم المواليمد عقمب الولدة مباشرة أو‬ ‫المخالطين داخل أسر الشخاص‬ ‫اليجابييممن للمسممتضد ‪ HBsAg‬وكافة‬ ‫العامليمن فمي المجال الصمحي ومرضى‬ ‫الفش مل الكلوي والمصابين بالمراض‬ ‫م‬ ‫النزفية الذين يحتاجون دوما لنقل الدم أو‬ ‫مشتقاته وأيضا نزلء السجون.‬ ‫2( تكثيمف حملت التثقيمف الصمحي للتوعية‬ ‫بفيروس مات اللتهاب الكبدي ‪ B‬و ‪ C‬مع‬ ‫م‬ ‫التركيز على طرق نقل العدوى و وسائل‬ ‫الوقاية.‬ ‫3( بذل مزيد من الجهود لفحص وحدات الدم‬ ‫ومشتقاتمه باسمتخدام أحدث التقنيات مع‬ ‫عدم نقل الدم للشخاص إن لم تكن هناك‬ ‫ضرورة قصوى لذلك.‬ ‫4( تحسين و تطوير المهارات في أساليب‬ ‫تعقيم اللت و المعدات الطبية مع تطبيق‬ ‫5( إمداد كافمة الماكمن التمي تقدم الرعاية‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫محية بالكميات الكافي مة م من المحاقن‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫الصم‬ ‫البلسمتيك و الدوات الخرى ذات الستخدام‬ ‫الواحد مع الحد من أسلوب المعالجة بالحقن‬ ‫كلما أمكن ذلك.‬ ‫6( الرقابمة علمى الجراءات الجراحيمة الشعبية‬ ‫كالختان وثقب الذن والكي فإذا كان لبد من‬ ‫إجرائها فيجب أن تجرى تحت إشراف طبي أو‬ ‫بمعرفة أشخاص مدربين على ذلك مع تطبيق‬ ‫الجراءات الصارمة للتعقيم.‬ ‫7( تشديد الرقابة الصحية على صالونات الحلقة‬ ‫سواء للرجال أمو السميدات و توعيمة العاملين‬ ‫بهما بطرق نقمل العدوى لفيروسمات الكبد‬ ‫وأساليب الوقاية منها.‬ ‫ثانيا: الوقاية الثانوية‬ ‫1( إبلغ السمملطات الصممحية المختصة‬ ‫بالحالت.‬ ‫2( تجنمب التعرض لدماء المريمض أمو سوائل‬ ‫الجسمم المختلفمة كذلمك تعقيمم وتطهير‬ ‫الدوات و المتعلقات الخاصمة التمي لوثت‬ ‫بالدماء أمو أمى سموائل أخرى خارجمة من‬ ‫جس مد المري مض ، و م من المعروف أن‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫اسمتخدام الكلوريمن السمائل بتركيز 5.0 %‬ ‫لمدة 01 دقائق أو ماء الكسجين بتركيز 6‬ ‫% لمدة 03 دقيقة من الوسائل الفعالة في‬ ‫4 ( في حالمة تعرض شخمص لدماء مريض‬ ‫إيجابمي للمسمتضد ‪ HBsAg‬يجب أن يتلقى‬ ‫عل ى الفور المص ل المناعي ‪ ) HBIG‬خلل‬ ‫42 ساعة على الكثر ( وذلك بجرعة 60.0 ‪ml‬‬ ‫‪ml‬‬ ‫لكمل كيلمو جرام ممن وزن الجسمم أو 5 ‪ml‬‬ ‫‪ml‬‬ ‫للبالغيمن حقنما بالعضمل ثمم يبدأ تطعيمه‬ ‫بالجرعات الثلثة لطعم اللتهاب الكبدي ‪B‬‬ ‫في المواعيمد المقررة، وإذا لمم يتيسر‬ ‫التطعيم لى سبب فعندئذ يجب أن يتلقى‬ ‫جرعة ثانية م ن المصل المناع ي ‪ HBIG‬بعد‬ ‫شهر من الجرعة الولى.‬ ‫5( يجب أن يتلقى مواليد المهات اليجابيين‬ ‫للمس متضد ‪ HBsAg‬جرع مة م من المصل‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫‪HBsAg‬‬ ‫المناعي ‪ HBIG 0.5 ml‬حقنا بالعضل و أيضا‬ ‫5.0‬ ‫الجرعمة الولمى ممن الطعمم ضد اللتهاب‬ ‫الكبدي ‪ B‬و ذلك خلل 21 ساعة من ولدتهم‬ ‫و يراعمى أمن يكون الحقمن فمي موضعين‬ ‫منفص لين، ث م بع د ذل ك يس تكمل التطعيم‬ ‫بالجرعمة الثانيمة عنمد إتمام الشهمر الثاني‬ ‫من العممر و الجرعمة الثالثمة عند إتمام‬ ‫الشهر السادس.‬ ‫6( عنمد حدوث حالتيمن أمو أكثمر من اللتهاب‬ ‫الكبدي الفيروسمي ‪ B‬أو ‪ C‬عقمب تعرضهم‬ ...
View Full Document

This note was uploaded on 02/22/2012 for the course HIST 312 taught by Professor Staff during the Fall '10 term at Rutgers.

Ask a homework question - tutors are online