شرح الور&Ugrave

r 6 7

Info iconThis preview shows page 1. Sign up to view the full content.

View Full Document Right Arrow Icon
This is the end of the preview. Sign up to access the rest of the document.

Unformatted text preview: بات حافظ على الواجبات ويمن‬ ‫قصر في المندوبات فهو عرضة لن يقصر في الواجبات .‬ ‫وجمهور الصوليين على أن المندوب يمأيمور به حقيقة كما تقدم‬ ‫في التعريف، لن المندوب طاعة، والطاعة تكون بايمتثال أيمر الله‬ ‫تعالى، فكان المندوب يمأيمورا ً به حقيقة. قال تعالى: [إن الله يأمر‬ ‫بالعدل والحسان])3( وهذا أيمر عام يشمل الواجب والمندوب،‬ ‫ولسيأتي إن شاء الله تعالى في باب اليمر انقسام اليمر إلى أيمر إيجاب‬ ‫وأيمر الستحباب والله أعلم.‬ ‫1‬ ‫2‬ ‫3‬ ‫91‬ ‫)( انظر: تحفة الحوذي )264/2(.‬ ‫)( الموافقات 151/1.‬ ‫)( لسورة النحل، آية 09.‬ ‫ً‬ ‫ويسمى المندوب: لسنة ويمستحبا ً وتطوعا ً ونفل. وهذا على رأي‬ ‫الجمهور خلفا ً للحناف الذين جعلوا المندوب يمرادفا ً للنفل ول كراهة‬ ‫عندهم في تركه، وفرقوا بين السنة والنفل، فجعلوها أعلى يمنه رتبة.‬ ‫ً‬ ‫فإن كانت يمؤكدة فتركها يمكروه تحريما، وإن كانت غير يمؤكدة‬ ‫فتنـزيها)1(.‬ ‫والقسم الثالث: المباح‬ ‫وهو لغة: المعلن والمأذون فيه. يقال: باح فلن بسره: أظهره،‬ ‫وأباح الرجل يماله: أذن في الخذ والترك. والستباح الناس العشب:‬ ‫أقديموا على رعيه.‬ ‫واصطلحا ً: يما ل يتعلق به أيمر ول نهي لذاته كالغتسال للتبرد،‬ ‫والمباشرة ليالي الصيام، وخرج بالقيد الول وهو ) يما ل يتعلق به أيمر(‬ ‫ا...
View Full Document

Ask a homework question - tutors are online