شرح الور&Ugrave

1 2 3 4 5 39 344 298 r 812

Info iconThis preview shows page 1. Sign up to view the full content.

View Full Document Right Arrow Icon
This is the end of the preview. Sign up to access the rest of the document.

Unformatted text preview: ح، والمحظور، والمكروه،‬ ‫والصحيح، والباطل(.‬ ‫المراد بالحكام: الحكام الشرعية التي تقدم ذكرها في تعريف‬ ‫الفقه، والحكام جمع حكم. وهو لغة: المنع. ويمنه قيل: للقضاء حكم،‬ ‫لنه يمنع يمن غير المقضى. والحكم: القضاء. قال ابن الثير: )الحكم:‬ ‫العلم الفقه والقضاء بالعدل( أ هـ. وعلى المعنى الول جاء قول جرير:‬ ‫إني أخاف عليكمو‬ ‫أبني حنيفة احكموا سفهاءكم‬ ‫أن أغضبا‬ ‫ويظهر يمن هذا المعنى اللغوي أننا إذا قلنا: حكم الله في هذه‬ ‫المسألة الوجوب فمعناه أنه قضى فيها بالوجوب ويمنع المكلف يمن‬ ‫يمخالفته.‬ ‫ً‬ ‫والحكم اصطلحا: يما دل)1( عليه خطاب الشرع المتعلق بأفعال‬ ‫المكلفين يمن طلب أو تخيير أو وضع.‬ ‫ويمثاله قوله تعالى: [وأقيموا الصلة] فهذا خطاب يمن الشرع‬ ‫دل على وجوب إقايمة الصلة، وهذا الوجوب هو الحكم.‬ ‫والمراد بخطاب الشرع: الكتاب والسنة.‬ ‫وقولنا: بأفعال المكلفين: المراد به: جميع أعمال الجوارح وإن‬ ‫كانت الفعال تقابل بالقوال في الطلق العرفي، وهذا يخرج يما تعلق‬ ‫بذواتهم فليس يمقصودا ً كقوله تعالى: [ولقد خلقناكم ثم‬ ‫صورناكم])2(، وخرج به يما تعلق بالعتقاد فليس حكما ً بها الصطلح.‬ ‫والمكلفون: يشم نوعين:‬ ‫1( المكلف الن. ويراد به كل بالغ عاقل.‬ ‫2( ليس يمكلفا ً الن ولكنه يمنطبقة المكلفين، و...
View Full Document

This note was uploaded on 08/11/2013 for the course ISLAMIC 101 taught by Professor Dr.abdulla during the Fall '12 term at Abu Dhabi University.

Ask a homework question - tutors are online